إقرار مسلك سياحي بورقلة

أقرت مديرية السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي لولاية ورقلة مسلكا سياحيا يتضمن مختلف الوجهات السياحية التي تشتهر بها الولاية، كما استفيد لدى مصالح ذات الهيئة.
ويتشكل هذا المسلك من 15 موقعا ووجهة سياحية، ويتعلق الأمر بالمتحف الصحراوي وسوق الحجر والقصر العتيق بورقلة وواحة والمركب السياحي “إجداغ تور” التابع لأحد الخواص والقصر العتيق بأنقوسة والمنطقة الرطبة ببلدية حاسي بن عبد الله وأخرى تقع بقرية أم الرانب والكثبان الرملية وحقول وردة الرمال بغرس بوغوفالة والكثبان الرملية ببلدية سيدي خويلد وزاوية الشيخ سيدي بلخير الشطي ببلدية عين البيضاء وزاوية الطريقة القادرية ببلدية الرويسات، كما شرحت مصالح مديرية القطاع.
وباستطاعة السياح الراغبين في زيارة ورقلة أيضا اكتشاف منطقة قارة كريمة وبلديات سيدي خويلد وحاسي بن عبد الله، وأيضا منطقة وادي النساء بضواحي بلدية الحجيرة وغيرها من الوجهات السياحية المحددة التي من شأنها ضمان رحلات سياحية ممتعة بهذه الولاية الصحراوية، كما أضاف المصدر.
ويندرج إقرار هذا المسلك السياحي في إطار برنامج الوزارة الوصية الرامي إلى ترقية المنتوج السياحي وتدعيم الوجهة السياحية الوطنية والمحلية من خلال تثمين القدرات السياحية المتاحة، كما جرى شرحه.
ومن شأنه (المسلك) أن يساهم أيضا في ترقية الوجهات السياحية الثرية التي تزخر بها هذه الولاية من جنوب شرق الوطن التي تتميز بالخصوص بسياحة المسالك (خرجات قصيرة نحو المناطق المحيطة بالصحراء وأخرى مجاورة للصحراء) بالإضافة إلى السياحة البيئية والسياحة الثقافية والدينية، كما ذكرت مصالح مديرية السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي لولاية ورقلة.
ق. م

شاهد أيضاً

إنشاء مكتبة رقمية لخدمة التراث الثقافي وتثمينه

يعمل المركز الوطني للبحوث في عصور ما قبل التاريخ وعلم الإنسان والتاريخ، على إنشاء مكتبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *