انطلاق حملة صيد التونة  الحمراء الحية في 26 ماي الجاري

ينتظر أن تنطلق نهاية الشهر الجاري، حملة جديدة لصيد التونة الحمراء  الحية، بحصة تبلغ 1.650 طن منحت للجزائر، وبمشاركة 26 صيدا متخصص في هذا النشاط.

وحسب بيان صادر عن الوزارة، فإن المديريات الولائية للصيد البحري والموارد الصيدية المعنية بالحملة، أحصت 26 طلب ترخيص للمشاركة في الحملة من طرف أصحاب قوارب متخصصة في هذا النشاط، كما تضمن  البيان أن حملة هذه السنة ستشهد كذلك لامركزية منح رخص صيد التونة الحمراء لأصحاب القوارب مباشرة على مستوى الولايات المعنية في إطار التسهيلات المعتمدة ، وقد تم إجراء أول تفتيش للقوارب المعنية بالحملة من أجل التحقق من توفر المعدات التقنية اللازمة وتوافقها مع المعايير الدولية للإبحار المتفق عليها مع اللجنة الدولية لحفظ أسماك التونة في المحيط الأطلسي، وسيتم إجراء عمليات تفتيش أخرى للتحقق من توافق القوارب والمعدات مع التنظيم الساري، يضيف المصدر ذاته.
من جهة أخرى، واستعدادا لإطلاق الحملة الجديدة في إطار الجهاز الجديد نظمت الوزارة ، قبل شهر من إطلاق الحملة لقاءا تقنيا حول التحضيرات الأخيرة، لحملة الصيد المبرمجة في تاريح 26 ماي الجاري قبل انطلاق سفن صيد التونة التي تشارك في هذه الحملة التي تتميز بالقيود المفروضة على المستويين الوطني والإقليمي بسبب وباء كوفيد-19.
يذكر أن وضع الإستراتيجية الجديدة لتطوير شعبة التونة الحمراء التي أطلقها القطاع في إطار البرنامج 2020-2024 تستند إلى ثلاثة محاور أساسية: إضفاء طابع مهني وتحسين الإمكانيات الوطنية في مجال صيد التونة الحمراء وتعزيز تنمية إمكانيات تسمين التونة الحمراء الحية في الجزائر من خلال تشجيع الاستثمار في هذا المجال على المستوى المحلي عن طريق الشراكة بالإضافة إلى تشجيع وتأطير صيد التونة الميتة من طرف المتعاملين المحليين وهذا بهدف تموين السوق المحلي.
وخلال السداسي الأخير، تم التطرق إلى محاور التنمية الثلاثة وهذا بالتشاور ومساهمة المهنيين حيث أفضت إلى وضع إطار تنظيمي جديد تم نشره شهر مارس 2021 في الجريدة الرسمية رقم 16 والذي يهدف إلى تعزيز وتأطير هذا الصيد بكل انواعه .
ق. و

شاهد أيضاً

رفض الإفراج عن هدى إيمان فرعون

رفضت غرفة الاتهام المتخصصة في القضايا المالية والاقتصادية بمجلس قضاء العاصمة،  امس الإفراج عن وزيرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *