توسيع التحرّيات في تسيير هيئات تابعة لوزارة التربية

 تواصل لجنة تحقيق وزارية تحرياتها في تجاوزات على مستوى الديوان الوطني لمحو الأمية وتعليم الكبار وسط حديث عن وجود شبهات حول تزوير شهادات إثبات المستوى وخروقات بالجملة في عملية بيع الكتاب المدرسي، فيما ينتظر توسيع التحقيقات الميدانية لتشمل كافة الهيئات الرسمية تحت وصاية وزارة التربية الوطنية، بتكليف لجان ستشرف عليه ميدانيا وفق رزنامة زمنية محددة وبرنامج عمل
جاء ذلك بناء على تقرير مجلس المحاسبة، في مجال التسيير في شقيه المالي والإداري، الذي جاء فيه أن ” ديوان محو الأمية ومؤسسات أخرى خاصة كانت في وقت سابق تسبح في فلك منفصل تماما عن الوزارة الوصية دون رقابة ولا متابعة منذ عقود”،مضيفا بأن” التحقيقات لا تزال جارية لحد الساعة بالديوان، أسفرت النتائج الأولية للتحقيقات التي أشرفت عليها المفتشية العامة بالوزارة عن وجود شبهات في مسائل بيداغوجية-تربوية بحتة، تتعلق أساسا بالتزوير واستعمال المزور في استخراج شهادات إثبات المستوى للمتعلمين وتجاوزات في بيع المناهج والكتب المدرسية الموجهة لتعليم الكبار وكذا التزوير واستعمال المزور في علامات المتعلمين”.
كما ينتظر أن تشمل التحقيقات “معهد تكوين المعلمين وتحسين مستواهم والمعهد الوطني لتكوين مستخدمي قطاع التربية والمعهد الوطني للبحث في التربية، المجلس الوطني للمناهج، مركز التموين بالتجهيزات والوسائل التعليمية وصيانتها، المركز الوطني لإدماج الابتكارات البيداغوجية وتنمية تكنولوجيات الإعلام والاتصال، المركز الوطني للوثائق البيداغوجية والمركز الوطني البيداغوجي واللغوي لتدريس الأمازيغية، كما سيتم التحقيق أيضا على مستوى الدواوين كالديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بعد والديوان الوطني للمطبوعات المدرسية”.
في ذات السياق، جاء في أخر تقريرل مجلس المحاسبة ،أن” أغلب الهيئات الرسمية تحت الوصاية، تعد فاقدة للنجاعة والفعالية، وبالتالي فقد حان الوقت للتدخل المستعجل بتوظيف كافة الوسائل المتوفرة، لأجل إرجاعها إلى السكة الصحيحة، والارتقاء بها لتحقيق جملة من الأهداف المسطرة في برنامج الوصاية على المدى المتوسط، وعلى رأسها خدمة القطاع عموما والمدرسة العمومية على وجه خاص، في ظل تسجيل تحسن ملحوظ في الوضعية الوبائية ببلادنا، واقتراب انتهاء أزمة كورونا بعد قرابة سنة من المعاناة على جميع الأصعدة، بعدما تقرر إعادة فتح النقاش حول عديد الملفات التي تم تعليقها في وقت سابق بصفة اضطرارية، بسبب الظروف الصحية الاستثنائية المرتبطة بجائحة كورونا”.
ق.و

شاهد أيضاً

وزارة الدفاع تعلن عن مناقصات وطنية جديدة

أعلنت وزارة الدفاع الوطني عن مناقصات وطنية جديدة لتزويد مختلف مصالحها بالعتاد اللازم لأداء المهام. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *