عقب الإحتجاجات الأخيرة : تبّون يوافق على مطالب السكان بورقلة

وافق رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، على المطالب المرفوعة من طرف ساكنة ولاية ورقلة خصوصا ما تعلق بأزمة الشغل.
وأفاد بيان لمندوب وسيط الجمهورية بولاية ورقلة، أنه “تم اللقاء مع منسقي أحياء ورقلة الكبرى بمقر المندوبية المحلية لوسيط الجمهورية بالولاية، حيث أسفر اللقاء على تقديم مطالب وانشغالات طالبي العمل مكتوبة من أجل رفعها لوزير الدولة وسيط الجمهورية”.
كما تلقى مندوب وسيط الجمهورية بورقلة مراسلة من طرف وسيط الجمهورية ليبلغه موافقة رئيس الجمهورية على المطالب المرفوعة من طرف مواطني ولاية ورقلة.
هذا وعاد ملف التشغيل ليطرح نفسه في الجنوب مع الحركة الاحتجاجية الجديدة التي تعرفها ولاية ورقلة .
للتذكير، كشف أبو بكر الصديق بوستة والي ولاية ورقلة،  عن وجود 720 فرصة عمل، فيا تم مؤخرا توظيف 2500 شاب داعيا المحتجين عبر إقليم الولاية إلى التعقل.
وأوضح والي ورقلة في تصريح له للإذاعة المحلية أن “هناك منشور وزاري مشترك يضبط عملية التوظيف في الجنوب، الأخير الذي يفرض على كل شركة تقدم عرض أن تجري فحصا ولقاء و/أو اختبار للشباب المتقدم للوظيفة”، مؤكدا بهذا الخصوص “أجرينا مؤخرا فحصين اثنين، الأول لفتح 525 منصب والثاني لتوظيف 515″، موضحا “وذلك من طرف شركة سوناطراك”، مشددا على أن “العملية تمت في شفافية تامة”
وبخصوص الاحتجاجات التي عرفتها الولاية مؤخرا، قال الوالي أن “الاضطرابات هذه الأيام بدأت عندما وفرنا 720 منصب بكل شفافية”، مؤكدا أن شركة سوناطراك وفرت 500 منصب في حين شركة كوس”دار توفر 220 منصب ليصل المجموع الكلي من المناصب المتاحة حاليا إلى 720 منصب شغل، مؤكدا بأنها كلها ستكون لأبناء ولاية ورقلة”.
وعاد والي الولاية إلى عدد الشباب الذين تم توظيفهم مؤخرا، حيث قال “منذ سنة 2020 إلى غاية مايو 2021 وظفنا 2500 شاب”، مطمئنا الشباب قائلا “لا داعي للقلق” كما وجهم لهم رسالة مفادها “المطلوب من الشباب أن يتعقل لأن مطلبهم يحتاج تشريع جديد ويصعب تلبيته الآن”، مضيفا “فرص العمل موجودة كل أسبوع من طرف الشركات المتواجدة في ولايتنا”.
ص.ب

شاهد أيضاً

عرض مخطط عمل الحكومة على البرلمان : الوزير الأول يشدّد على ضمان حياة كريمة وآمنة للمواطنين  

أكّد أيمن بن عبد الرحمان الوزير الأول وزير المالية، أن الحكومة عازمة كل العزم من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *